“جائزة الصحافة العربية” تعلن عن أسماء المرشحين للفوز بدورتها الرابعة عشرة

52

 


  • “جائزة الصحافة العربية” تعلن عن أسماء المرشحين للفوز بدورتها الرابعة عشرة

بعد تلقيها أكبر نسبة مشاركات منذ إطلاقها في العام 1999
“جائزة الصحافة العربية ” تعلن عن 39 مرشحاً للفوز بدورتها الرابعة عشرة
منى بوسمرة:  بلوغ الأسماء المرشحة المرحلة النهائية دليل على تميز الأعمال وقوة المنافسة
القائمة المرشحة اختيرت من بين أكثر من خمسة آلاف عمل متميز
جميع الأعمال تميزت بالجودة والشمولية وعمق الطرح والكل فائز

دبي، الإمارات العربية المتحدة 6 أبريل  2015  :كشف نادي دبي للصحافة، والذي يمثل الأمانة العامة لجائزة الصحافة العربية، عن أسماء المرشحين الثلاثة الأوائل عن فئات الجائزة في دورتها الرابعة عشرة، ومن ضمنها الفئة المستحدثة، فئة الصحافة الذكية.

وضمت قائمة المرشحين 39 اسماً من الصحافيين إلى جانب المؤسسات الصحافية والإعلامية من مختلف أنحاء الوطن العربي وخارجه، وترشحت تسع نساء في مختلف الفئات من العدد الإجمالي للمرشحين، وهي سابقة في تاريخ الجائزة ما يجعل هذه الدورة متميزة بكافة المقاييس. وحظيت فئة الصحافة الذكية كذلك باهتمام المؤسسات الصحافية العربية بالتقدم والمنافسة الملفتة.

وأعلنت الأمانة العامة أن تكريم الفائزين سيكون مساء يوم 13 مايو المقبل، ضمن الحفل السنوي الكبير  الذي يقام بعد اختتام فعاليات الدورة الرابعة عشرة لمنتدى الإعلام العربي، تحت رعاية وحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وفي هذا الإطار، هنأت منى بوسمرة، مديرة جائزة الصحافة العربية ونادي دبي للصحافة، كافة المرشحين لوصولهم إلى هذه المرحلة بعد منافسة محتدمة، واعتبرتهم جميعهم فائزين بوصولهم إلى هذه المرحلة المتقدمة، خصوصاً في ظل ارتفاع عدد المشاركات وقوتها لهذه الدورة، ما أعطى الجائزة بعداً مختلفاً.

مؤكّدة على ان الدخول في قائمة المرشحين لنيل الجائزة هو في الحقيقة نجاح في قطع شوط طويل على درب التميز والريادة لإعلاء شأن الكلمة العربية على الخارطة الصحافة العالمية، وبرهان على المدى المتقدم من النضوج الذي بلغه المرشحين بتمكنهم من بناء رصيد مهم وسط قامات إعلامية متميزة.

مشيرة إلى أن هذا إنجاز يضاف إلى الجائزة لأنها استطاعت أن تجمع عقولاً وأقلاماً قوية ومؤثرة لتتنافس على أقوى جائزة صحافية على مستوى العالم العربي.  وأضافت بوسمرة أن جميع المشاركات تميزت بالجودة والشمولية وعمق الطرح ومواكبة القضايا الراهنة على الساحة الإعلامية العربية، مؤكدة في الوقت ذاته أن كل من ترشح اليوم استطاع أن يجتاز مرحلة تقييم دقيقة وصعبة في عمليات الفرز والتحكيم. وكانت الأمانة العامة للجائزة استلمت 5,008 أعمال، وهو الرقم الأكبر في تاريخ الجائزة منذ  إطلاقها في العام 1999، وبزيادة قدرها (11%) مقارنة بأعداد المشاركات في العام الماضي.

وأضافت بوسمرة أن الجائزة استحدثت فئة الصحافة الذكية في هذه الدورة، وتميزت هذه الفئة كذلك بمشاركات فاقت التوقعات، ما يؤكد  حاجة القطاع الإعلامي العربي اليوم لمثل هذه الجائزة والتي تم إطلاقها حرصاً على مواكبة التطور العالمي السريع في المجال الإعلامي عموماً، والصحافي على وجه الخصوص.

وأكدت مديرة الجائزة أنه لم يتم حجب أي فئة من الفئات للدورة الحالية نظراً لاستيفاء الأعمال المرشحة لكافة شروط وحيثيات الفوز، متمنية التوفيق للمرشحين كافة ومؤكدة على استحقاقهم للوصول إلى هذه المرحلة. وأشارت بوسمرة إلى أن الأمانة العامة ومجلس إدارة الجائزة سيعقدون اجتماعاً يوم 14 مايو المقبل، بعد ختام حفل توزيع الجوائز، وذلك لمناقشة جهود تطوير  الجائزة والأفكار والمقترحات التطويرية التي تم طرحها من قبل لجان التقييم والتحكيم وأعضاء المجلس في الاجتماعات السابقة.

أسماء المرشحين

 فئة الرسم الكاريكاتيري، ترشحت للجائزة أعمال الرسام سامر محمد الشميري من صحيفه اليمن اليوم الالكترونية، و ياسر حواس الأحمد من صحيفة مكة السعودية، و شريف أحمد عرفة من صحيفة الاتحاد الإماراتية.

-انتهى-

جائزة الصحافة العربية  

أنشئت جائزة الصحافة العربية في نوفمبر 1999 بمبادرة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تهدف الجائزة إلي المساهمة في تقدم الصحافة العربية ولتساهم في تعزيز مسيرتها وتشجيع الصحافيين العرب على الإبداع والتجويد من خلال تكريم المتفوقين والمتميزين منهم .حيث تبلورت فكرة جائزة الصحافة العربية من أجل تعزيز الدور البناء الذي تلعبه الصحافة في خدمة قضايا المجتمع وعرفاناً بإسهامات الصحافيين في إيصال الصوت العربي إلى العالم.يرجى زيارة الموقع الإلكتروني: www.arabjournalismaward.ae.



Director|
Raed Khalil

موقع رسام الكاريكاتور السوري رائد خليل | جميع الحقوق محفوظة

 

 

 


More..
Latest news